الساعة الآن 04:33:09 AM | 2017-12-15

قصيدة نحن الغرباء

احصائيات الخبر
القراءت: 749
التعليقات: 0
الارساليات: 276
طباعة الخبر ارسال لصديق

 

 

نحن الغرباء

 

كم صيف فى جنوبى

وكم شتاء فى شمالى

وكم ربيع فى شروقى

وكم خريف فى غروبى

كل يوم بالفصول

تلتقى فى نهارى

ومسائى

كالغربان فوق لحمى

غربة حتى مع نفسى

تتنازل منها عن كبريائى

لكى أحيا وأرى في انحنائى

هذه الارض جزء

من دمى

غير أن اسمى اغلى

من دمائى

انا لا ارعى نجوم

الدجى

انما نرعى الدجى

بالنجوم البعيدة

فى الفضاء

ومن ورائى الليل

امضى كشروق الشمس

تاتى من ورائى

علمتنى الارض انها

لا تخرج الزرع

بلا كدوماء

ليس الغربة ان

تنأى عن الاهل

والأوطان

انما الغربة تحيا

مع الاهل فى الاوطان

كالمشرد مقطوع

الرجاء

كن كما شئت فلا يظهر

القبح سوى فى الفقراء

ولتكن قردا احدبا

كريها اعورا أغبى

الأغبياء

الغنى يكسوك فى

القبح جمالا

تلمسه فيه اجساد

النساء

وتجمع الاربعة

زوجات حلالا

ومن حواليك قطعان

من الأمائى

كل شئ لك من الحب

مستحاب

وطاعة ومتعة من

الاصدقائى

وتضحك الدنيا على الاغبياء

كل شئ غير شئ

واحد لم ولن

يكفى لمال الاثرياء

الحكمة كنز الحكماء

من تواضع لله رفعه